يوفنتوس ينافس ريال مدريد بقوة لاقتناص بوجبا من مانشستر يونايتد


بات الدولي الفرنسي بول بوجبا نجم وسط فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، قريبًا من الرحيل عن قلعة أولد ترافورد خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، إلا أن وجهته لم تتحدد بعد حتى الآن، بسبب رغبة أكثر من ناد كبير في الحصول على خدمات اللعب، على رأسهم يوفنتوس الإيطالي وريال مدريد الإسباني.

وتعد رغبة اللاعب بول بوجبا في الرحيل عن اليونايتد بهدف التجديد وخوض تجربة أخرى، يقربه من الانتقال إلى ريال مدريد خاصة وأن الفرنسي كان قد تحدث في أكثر من مناسبة أنه يرغب في خوض تجربة جديدة في صفوف الميرنجي واللعب تحت قيادة مواطنه زين الدين زيدان المدير الفني الحالي للمكي، والذي يرغب هو الأخر في شراء بوجبا لتدعيم خط الوسط هذا الصيف.

ويتصدر نادي ريال مدريد ويوفنتوس ناديه السابق، مشهد التعاقد مع بوجبا، علمًا بأن اللاعب اللاعب البالغ من العمر 26 عامًا، لن يكلف أقل من 90 مليون جنيه استرليني الذي كلفه يونايتد منذ أربع سنوات تقريبًا، في صفقة كانت الأغلى في التاريخ وقتها بمقدار 120 مليون يورو.

وينتظر مانشستر يونايتد الإنجليزي خلال الفترة المقبلة، عروض كلا الناديين الراغبين بشدة في اقتناص بول بوجبا، حيث يضعه اليوفي على رأس أولوياته هذا الصيف، مثل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، و الهولندي ماتيس دي ليخت، حيث يريد يوفنتوس استهداف أفضل لاعب كل عام.

لكن في ظل الأزمة الإقتصادية التي يعاني منها العديد من الأندية حاليًا، بعد انتشار وباء فيروس كورونا الذي اجتاح العالم مؤخرًا، وتسبب في تعليق جميع الأنشطة الرياضية، مما أثر على الأندية وكبدها خسائر مالية كبرى، سوف تؤثر على أسعار بيع اللاعبين خاصة الصفقات الكبرى خلال الميركاتو الصيفي المقبل، وقد يلجأ الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" إلى تمديد عقود اللاعبين لموسم إضافي، وخاصة الذين تنتهي عقودهم صيف 2020 أو صيف 2021.

الأمر الذي من الممكن أن يطبق على بول بوجبا بتمديد عقده إلى 2022، ولا ينتهي في 2021، مما قد يؤثر على مفاوضات ريال مدريد ويوفنتوس مع اليونايتد، وعدم القدرة على استخدام ورقة أن عقد اللاعب اقترب من نهايته كوسيلة ضغط لتسهيل الصفقة، ومن ناحية أخرى يريد الشياطين الحمر الحصول على مبلغ مالي كبير حال رحيل بوجبا، من أجل المساعدة في جلب صفقات كبرى لتعيم صفوف المانيو.
اكتبلنا تعليق