أزمة قوية تضرب الأهلي بعد تفشي كورونا

شهدت الساعات القليلة الماضية أزمة قوية داخل جدران النادي الأهلي بعدما دخل رمضان صبحي لاعب المارد الأحمر المعار من نادي هيدرسفيلد الإنجليزي في مشادة كلامية مع زميله في الفريق أليو بادجي مهاجم الشياطين الحمر الذي تم التعاقد معه مؤخرا.

الجهاز الفني للأهلي بقيادة السويسري رينيه فايلر يبحث في الفترة الحالية مع مساعديه عن آليه لمواصلة الفريق تدريباته استعدادا لاستئناف بطولة الدوري العام في مطلع أبريل المقبل بعد قرار رئيس الوزراء المصري بتجميد النشاط في مصر لمدة 15 يوما خوفا من تفشي فيروس كورونا المستجد.

وتسببت المشادة الكلامية التي تشبت بين رمضان صبحي وأليو بادجي في إنهاء تدريب الفريق الأحمر مبكرا بعدما تدخل سيد عبدالحفيظ مدير الكرة لفض الاشتباك بين الطرفين ليقرر بعدها فايلر إلغاء التدريب.

وينوي سيد عبدالحفيظ فرض غرامة مالية على الثنائي بسبب الأزمة التي تشبت بين الطرفين، والجدير بالذكر أن النادي الأهلي يعتلي قمة ترتيب الدوري العام، كما قطع تذكرة العبور للدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال إفريقيا.
اكتبلنا تعليق