مشاهدة مباراة قطر وسوريا بث مباشر اليوم 09-01-2020 كأس آسيا تحت 23 سنة

qatar-vs-syria
يواجه منتخب سوريا نظيره منتخب قطر، في مباراة هامة للغاية ومثيرة بين المنتخبين، في المباراة المقرر إقامتها بين سوريا وقطر، وذلك في تمام الساعة الثانية عشر والربع بتوقيت القاهرة، والواحدة والربع بتوقيت مكة المكرمة وقطر، ظهر يوم الخميس، الموافق 9 يناير ويمكن متابعة البطولة عبر موقع يلا شوت كورة yalla shoot kora على ملعب تاماسات، ضمن مباريات الجولة الأولي من المجموعة الثانية لبطولة كأس أسيا تحت 23 سنة، والمؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020، والمقامة حاليًا في تايلاند ويسعى الفريقان للفوز.

ويقع منتخب سوريا ضمن المجموعة الثانية رفقة منتخبات كلًا من: قطر والسعودية واليابان، ويبحث المنتخب السوري لحجز أحد بطاقتي التاهل لدور الثمانية، وخطف بطاقة التأهل لأولمبياد طوكيو 2020، حيث يتأهل إلى الأولمبياد 3 منتخبات فقط من خلال البطولة التي تضم 16 منتخبًا، وتستمر بطولة كأس أسيا حتى يوم 20 من الشهر الجاري، بمشاركة 16 منتخبًا، وزعت على 4 مجموعات يتأهل منهم أول وثاني كل مجموعة إلى الدور ربع النهائي.

القنوات الناقلة لمباراة سوريا وقطر الأولمبي، حيث من المنتظر أن تذاع المباراة بين سوريا وقطر الأولمبي، عبر قناة “بي إن سبورت”، الناقل الحصري لمباريات كأس أمم أسيا تحت 23 سنة، والمؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020

الجولة الأولى من المجموعة الثانية من بطولة كأس أمم آسيا 2020 تحت 23 سنة المقامة الآن في تايلاند، حيث نقدم وأسماء القنوات الناقلة لها، وموعد المباراة بتوقيت الإمارات والسعودية وقطر، وبتوقيت ألمانيا والسويد وفنلندا، وبتوقيت أمريكا وكندا وأستراليا، تُقام تلك المباراة على ملعب تاماسات في تايلاند التي تستضيف البطولة الآسيوية، وهي قمة آسيوية بنكهة عربية خالصة.

يشارك في كأس أمم آسيا تحت 23 سنة عدد ستة عشر منتخبًا أولمبيًا، قسمت القرعة تلك المنتخبات على أربع مجموعات، يتأهل الثلاثة منتخبات الأولى عن تلك البطولة، إلى دورة الألعاب الأولمبية القادمة “طوكيو 2020″، موعد مباراة سوريا وقطر الأولمبي يوم الخميس في الأوقات التالية:

الساعة 1.15 بعد الظهر بتوقيت السعودية وقطر والكويت.

الساعة 2.15 بعد الظهر بتوقيت الإمارات.

الساعة 11.15 صباحا بتوقيت ألمانيا والسويد وفنلندا والدنمارك.

الساعة 6.15 صباحا بتوقيت نيويورك أمريكا وتورنتو كندا.

الساعة 9.15 مساء بتوقيت سيدني أستراليا.
اكتبلنا تعليق